قطاع غزة - النجاح - اصيب عدد من المواطنين برصاص الاحتلال  في الجمعة الـ37 لمسيرات العودة وكسر الحصار على الحدود الشرقية لقطاع غزة.

وأفادت صحة غزة باصابة 17 مواطناً برصاص الاحتلال شرق قطاع غزة، اضافة الى اصابة العديد من المواطنين بحالات اختناق جراء اطلاق قوات الاحتلال قنابل الغاز تجاه المتظاهرين السلميين.

وكانت  الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار قد دعت جماهير الشعب الفلسطيني للمشاركة في فعاليات جمعة "انتفاضة الحجارة الكبرى" اليوم الجمعة.

واطلقت قوات الاحتلال الرصاص وقنابل الغاز المسيل للدموع،  بشكل مباشر صوب المواطنين، المتواجدين شرق منطقة خزاعة جنوب قطاع غزة وسط انتشار لقناصة الاحتلال خلف السواتر الترابية المقابلة لمخيم العودة شرق منطقة خزاعة شرق خان يونس.

ودعت الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار جماهير الشعب الفلسطيني للمشاركة الحاشدة في الجمعة الـ38 القادمة والتي ستحمل اسم جمعة "المقاومة حق مشروع "، تأكيداً على شرعية المقاومة وحالة الاجماع والالتفاف حولها في وجه المؤامرات والمخططات التي تستهدفها.

ومنذ الثلاثين من اذار يستعد المواطنون في قطاع غزة، كل يوم جمعة للمشاركة الواسعة في فعاليات مسيرات العودة وكسر الحصار.

وأكدت الهيئة أن المسيرات متواصلة حتى تحقيق اهدافها التي تتمثل، بكسر الحصار المفروض على قطاع غزة، وأدى قمع قوات الاحتلال  للمسيرات إلى ارتقاء أكثر من 220 شهيدًا؛ فيما أصيب نحو 22 ألفًا آخرين بجراح متفاوتة.