نابلس - النجاح - توقَّع موقع "واللا" العبري، أن تحوِّل "إسرائيل"  الأموال القطرية إلى قطاع غزَّة عبر مصر من معبر رفح أو من خلال البنوك.

وأشار الموقع إلى، أنَّ "إسرائيل" لم تتوصل بعد إلى قرار نهائي،  موضّحًا أنَّ تلك الخطوة للحدِّ من الأزمة والانتقادات في الشارع الإسرائيلي بعد انتشار صور نقل الأموال القطرية عبر "إسرائيل".

وأضاف الموقع، أنَّ "إسرائيل قد تنقل الأموال عبر مصر التي ترعى اتفاق التهدئة بين حماس وإسرائيل وملف المصالحة، وهو ما ستستغلّه إسرائيل لنقل الأموال عبر معبر رفح للتخفيف من الانتقادات الموجهة للحكومة الإسرائيلية، خاصة بعد الأزمة التي مرَّت بها عقب استقالة وزير جيش الاحتلال ليبرمان بعد ساعات من وقف إطلاق النار بين إسرائيل وفصائل المقاومة في غزَّة قبل أسبوع".

وعن موعد إدخال الأموال إلى غزَّة، قالت وسائل الإعلام عبرية، مساء أمس، أنَّه "خلال أقل من أسبوع سيتم تحويل (15) مليون دولار إضافية من قطر إلى حماس من أجل قطاع غزَّة عبر إسرائيل".

وكان السفير القطري العمادي قد نقل قبل نحو أسبوعين حقائب تحتوي على الأموال، وانتشرت الصور على مواقع التواصل الاجتماعي لحقائب في سيارة ما أثار الغضب في إسرائيل.

وكانت "إسرائيل" قد سمحت بإدخال الأموال القطرية بعد تحذيرات من انفجار الأوضاع في القطاع بسبب الحصار الإسرائيلي.