وكالات - النجاح - صرّح الرئيس الروسي فيلادمير بوتين في قمة "آبيك" بأن اقتصاد روسيا سيتراجع بنسبة 3.9% هذا العام بسبب أزمة كورونا.

و حذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، من أن ينخفض ​​الناتج العالمي في 2020 بسبب فيروس كورونا بنسبة 4.4%، وفي دول "آبيك" 2.5%.

وأشار الرئيس الروسي في قمة منتدى التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادئ المنعقدة اليوم عبر تقنية الفيديو، إلى أنَّ تراجع الإنتاج الصناعي والفقر في ظل أزمة كورونا ينذر بالخطر، وقال: "تمت ملاحظة اتجاهات مقلقة في الاقتصاد والمجال الاجتماعي. وبسبب الركود في الإنتاج الصناعي والاضطراب المالي، فإن عشرات الملايين من الناس معرضون لخطر البقاء تحت خط الفقر" في العالم.

وأضاف، أن التناقضات الاقتصادية تتصاعد بين اللاعبين الدوليين البارزين وسط تفشي فيروس كورونا، وتابع: "مؤشرات التجارة الدولية على مدى الأشهر الستة الماضية تراجعت بأكثر من 15%. وهناك تصاعد في التناقضات الاقتصادية بين اللاعبين الرئيسيين في السوق".

وأشار إلى أن روسيا اكتسبت خبرة قوية في مكافحة فيروس كورونا، وهي مستعدة لتقاسمها مع جميع الشركاء في "آبيك"، مشددا على أن اللقاحين الروسيين ضد فيروس كورونا آمنان وفعالان، لكن المسألة الوحيدة تكمن في تنظيم إنتاج ضخم لهما.

تأتي قمة "آبيك" بعد أقل من أسبوع على توقيع الصين معاهدة مع 14 دولة في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، في أكبر اتفاقية للتجارة الحرة في العالم.

ويجمع المنتدى 21 دولة تطل على المحيط الهادئ، بينها أكبر اقتصادين في العالم هما الولايات المتحدة والصين، ويمثل نحو 60% من إجمالي الناتج العالمي. 

و