وكالات - النجاح - توقع مكتب الميزانية بالكونغرس الأمريكي،  أن تتضخم الديون الفيدرالية التي يحتفظ بها الجمهور إلى حوالي 195% من الناتج الاقتصادي للبلاد بحلول عام 2050، من حوالي 98% في نهاية عام 2020 و79% في عام 2019.

وقال المكتب، في توقعاته السنوية للميزانية طويلة الأجل، إن زيادة الانفاق الحكومي الفيدرالي المرتبط بوباء فيروس كورونا قد عجل بنمو عجز الميزانية الأمريكية والديون، حسبما نقلت وكالة "رويترز".

 

وبحلول عام 2050، من المتوقع أن يصل العجز السنوي إلى 12.6% من الناتج المحلي الإجمالي نتيجة ارتفاع تكاليف الفائدة وزيادة الإنفاق على برامج الرعاية الصحية والضمان الاجتماعي.