نهاد الطويل - بمشاركة شوق منصور - النجاح - خاص: أكد القائم بأعمل رئيس سلطة الطاقة والموارد الطبيعية م. ظافر ملحم أن السلطة لم تبلغ حتى اللحظة بشكل رسمي بنية الجانب الإسرائيلي خفض أسعار الكهرباء القطرية مع بداية العام القادم.

وقال ملحم في تصريح مقتضب لـ"النجاح الإخباري" الأحد إنه في حال شهدت أسعار الكهرباء انخفاضا في اسرائيل فإنه ستنخفض في المقابل بشكل تلقائي في الضفة الغربية.

وشدد ملحم في الوقت ذاته على مطالب السلطة المستمرة من الجانب الإسرائيلي بضرورة العمل على تخفيض سعر الكهرباء من 15- 25%، وذلك بما يخفف على المستهلك الفلسطيني ويخفض فاتورة الكهرباء بالنسبة للشركات المزودة.

ورأى ملحم أن تخفيض سعر الكهرباء 3% من الجانب الإسرائيلي ليس كافيا.

ونوه ملحم الى مواصلة الإتصالات مع الجانب الإسرائيلي.

تصريحات ملحم جاء فور كشف شركة الكهرباء الإسرائيلية عن نيتها بتخفيض أسعار الكهرباء مع بداية عام 2018 بنسبة 3%.

وبحسب القناة العبرية العاشرة، التي أوردت الخبر صباح الأحد، فإن عملية التخفيض تستهدف بالأساس الاستهلاك المنزلي، مرجحةً أن يصل التخفيض إلى نسبة 20% حتى عام 2020،.

وأشارت القناة الى أن الشركة تهدف من ذلك الى تخفيض الفواتير المنزلية مع مرور السنوات.

ويبلغ إجمالي الدين المستحق على شركات الكهرباء العاملة في فلسطين في الوقت الحالي لشركة كهرباء اسرائيل، ملياري شيكل (555 مليون دولار).