وكالات - النجاح - أثار سامح سامي، زوج الفنانة هالة صدقي، الجدل من جديد بشأن نسب أولاده لوالدتهم الفنانة هالة صدقى، موجها رسالة خاصة لأولاده.

وقال سامي عبر حسابه الشخصي "فيسبوك": "لآخر مرة بقولها يا سامو ويا مريم هالة صدقي دي مش أمكم والحكم في قضية الـdna، يوم 13 يوليو وكلو هيتحول للطب الشرعي وأنا ساعتها مش هرحمك".

يشار إلى أن الفنانة هالة صدقي تلقت في وقت سابق إنذارا بالطاعة من زوجها سامح سامي، حيث أفادت "بأن كل القضايا التي رفعها طليقها لم يكسبها، ولكنه استطاع فقط تخفيض نفقة مدارس أولاده إلى النصف" مضيفة: "هو مبدع بصراحة مرة يشكرك ومرة يشتمك، ويبعت رسائل يعتذر ويقول مش هاعمل كده تاني، وتاني يوم اتشتم ومعرفش ليه".

وأضافت صدقي في تصريحات تلفزيونية سابقة، "أنا اتجوزت في شقتي، وأما سبنا بعض كان في شقتي، فين الشقة اللي هاروح فيها الطاعة؟.. وكتب إن شقة الزوجية على عنوان أبوه، ولكن كل عنواينه في المرور وفي البنك على عنوان بيتي، بس هو فين الجثة ده هو في أمريكا، هروح أقعد لوحدي يعني"، مؤكدة أنه لا يوجد بيت الطاعة أو طلاق على الهواء عند المسيحيين، وأن زوجها يريد "شو إعلامي".