النجاح - اكدت الحكومة الجزائرية إن البلاد ستعيد فرض القيود على السفر اليوم الجمعة، وستزيد من الاختبارات.

وذلك في مسعى لوقف الزيادة في الإصابات الجديدة بفيروس كورونا.

وأضافت الحكومة في بيان بعد اجتماع برئاسة الرئيس عبد المجيد تبون لمناقشة الوضع الصحي، أنه بموجب هذا الإجراء، سيجري منع المواطنين من السفر من وإلى 29 ولاية، منها الجزائر العاصمة، لمدة أسبوع يبدأ اليوم الجمعة.

وخففت السلطات الشهر الماضي القيود، وقصرت حظر التجول ليكون من الساعة 8 مساء حتى 5 صباحا، بدلا من 7 مساء حتى 7 صباحا في تلك الولايات وإنهائها في الولايات التسعة عشر المتبقية.

وأبلغت الجزائر عن 17708 إصابات مؤكدة و988 حالة وفاة.