وكالات - النجاح - قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم الثلاثاء، إن الدولة اتبعت الحلول القوية والجريئة في ظل ظروف صعبة وتحديات كبيرة تعرضت لها عقب حدوث ثورتين متتاليتين.

وأضاف الرئيس المصري، خلال تعقيبه في نهاية جلسة نموذج محاكاة الدولة المصرية ضمن فعاليات مؤتمر الشباب السابع بالعاصمة الإدارية، "تحمل المصريين لإجراءات الإصلاح الاقتصادي شرف لي".

وتابع: إن "مصر الآن في وضع جيد جدا، حيث تستهدف الدولة إنشاء 8 آلاف كيلو من الطرق ثلاثية وخماسية الحارات في كل اتجاه بما يوازي 40 ألف كيلومتر من الطرق".

وأشار إلى أن "مصر أصبح لديها احتياطي من الكهرباء يفوق 20% من الحمل الأقصى ونسعى لعمل ربط كهربائي بين عدد من دول الجوار لتصدير الكهرباء".

وأكد السيسي "كنا دولة على وشك الانهيار والضياع وكان لابد من بناء الثقة في نفوس المصريين وتعزيز القدرة على تحقيق واقع أفضل".

وكشف السيسي أنه "في عام 2016 عندما كان الجميع متحسب من اتخاذ إجراءات الإصلاح الاقتصادي، دعا الحكومة للاستعداد للاستقالة لو الشعب رفض هذه الإجراءات، مضيفا أنه كان سيدعو لانتخابات رئاسية مبكرة".