وكالات - النجاح - اعتقلت وكالة الاستخبارات الوطنية الهندية، مواطنا ينحدر من منطقة كيرلا، كان يعمل ويقيم في قطر، للاشتباه في وجود صلة تربطه بتنظيم داعش، بناء على معلومات من عضو التنظيم المعتقل رياض أبو بكر.

ووصل الهندي محمد فيصل مطار نيدومباسيري قادما من الدوحة، الثلاثاء الماضي، وقد أُدرج اسمه في لائحة الاتهام على أنه المتهم الثامن عشر في قضية تجنيد عناصر لصالح تنظيم داعش.

وأمرت وكالة التحقيق الوطنية محمد فيصل بالاستسلام عبر أقربائه، على أن يتم التحقيق معه في الأيام المُقبلة، وفق ما ذكر موقع "قطري ليكس"، الأربعاء.

ووفقا لوكالة التحقيق الوطنية، كان فيصل جزءا من الجماعة التي حاولت نشر أيديولوجية وأنشطة داعش في كيرلا.

وكان رياض أبو بكر، اعتُقل في وقت سابق إثر علاقته بهجمات سريلانكا، رئيسا لهذه الجماعة. وقد عُلم بأن الوكالة لديها أدلة على وجود علاقات بين رياض وفيصل.