النجاح - هاجم "تنظيم ولاية سيناء" الموالي لتنظيم "داعش" مساء  اليومالاثنين، كميناً عسكرياً تابعاً  للجيش المصري شمال سيناء، التي تشهد عملية عسكرية واسعة النطاق منذ أكثر من عام. 

تجدر الإشارة إلى أن الجيش المصري بدأ عملية عسكرية واسعة النطاق في التاسع من فبراير/ شباط 2018 في شمال سيناء، وهي لا تزال مستمرة، وأدت إلى مقتل وإصابة العشرات من المدنيين والعسكريين المصريين، عدا عن هدم وتجريف عشرات المنازل والمزارع في مدن محافظة شمال سيناء، من دون تحديد موعد لانتهائها، خصوصاً في ظل استمرار هجمات التنظيم ضد كافة أهداف الجيش.