وكالات - النجاح - أطلقت دار الإفتاء المصرية "هاشتاج" باسم "الحب منهج حياة"، تزامناً مع احتفالات عيد الحب "الفالنتاين"، حيث تصدّر الهاشتاج ترند موقع تويتر بجانب هاشتاج آخر بعنوان "أول حب ليك"

ونشرت الدار عدة تدوينات عن الحب، جاء فيها "حب الوطن فطرة إنسانية، حتى إن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وصحابته الكرام كانوا يحنون إلى مكة ويشتاقون إلى العودة إليها رغم ما ذاقوه فيها من العذاب، فدعا رسول الله أن يحبب الله إليهم المدينة كحبهم لمكة"، وحب أقدار الله: "استقبل الأقدار بقلب راض، محب لكل ما يختاره الله لك، فتدبيره لك أفضل من تدبيرك لنفسك؛ وهل يعلم ما يصلحك غير الذي خلقك؟!"، وحب العبد لله: "جعل الله تعالى الاتباع والتسليم من علامات الحب الصادق؛ فالمحب لا يخالف محبوبه لا بقلبه ولا بدنه«قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني"، وحب العباد للعباد: "بالحب تجتمع القلوب وتتراحم النفوس، فهو من أقوى دعائم بناء الأمة، وبه انتشر الإسلام شرقا وغربا وغزا القلوب والعقول، وعليه قوام الأسرة، والتحلي به يجلب الرضا والمودة بين الناس، ويقول رب العزة يوم القيامة (أين المتحابون بجلالي؟ اليوم أظلهم في ظلي يوم لا ظل إلا ظلي، جات الجنة)، قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم (إن من عباد الله لأناسا ما هم بأنبياء ولا شهداء يغبطهم الأنبياء والشهداء يوم القيامة بمكانهم من الله تعالى… هم قوم تحابوا بروح الله على غير أرحام بينهم ولا أموال يتعاطونها)"