النجاح - قال رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في قطر علي بن صميخ المري: "إن الدوحة بصدد توقيع اتفاقية يوم السبت القادم مع مكتب محاماة دولي في جنيف، لمعالجة قضية تعويض المتضررين من الحصار المفروض على قطر".

وأضاف المري خلال مؤتمر صحفي عقد ظهر اليوم الأربعاء الدوحة، أن اللجنة تلقت حتى الآن 2451 شكوى تتعلق بالانتهاكات جراء الحصار.

وأكد أن جميع الشكاوى التي وردت إلى اللجنة منذ فرض الحصار على قطر سيتم البدء في إجراءات طلب التعويضات المناسبة لأصحابها.

وبشأن الهيئات القضائية والمحاكم التي سيتم اللجوء إليها، قال المري إن الباب يبقى مفتوحا أمام اللجنة ومكتب المحاماة الذي يتم التنسيق معه من أجل استرداد حقوق من تعرضوا لأضرار، إذ يمكن رفع دعاوى قضائية أمام المحاكم الوطنية ذات الاختصاص داخل دول الحصار نفسها، أو المحاكم الوطنية ذات الاختصاص الدولي، وكذلك المحاكم الأوروبية.