النجاح - أكد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، من خلال تصريحات بثها التلفزيون الرسمي اليوم،  أن بلاده لا تزال تحتفظ بمئات الملايين من الدولارات التي أرسلتها قطر للإفراج عن أفراد من الأسرة الحاكمة القطرية المختطفين في العراق.
وقال: "لم ينفق دولار واحد، أو يورو.. الأموال لا تزال في صناديقها، وتشرف عليه لجنة"، موضحا أن اثنين من ممثلي الحكومة القطرية جاءا للتحقق عندما أودعت تحت وصاية المصرف المركزي.
وأضاف: "أن القرار المتعلق بكيفية التصرف في الأموال له جانب سياسي وآخر قانوني وسيتخذ وفقا للقانون العراقي".
وفي وقت سابق، أعلن العبادي عن ضبط حقائب في داخلها مئات الملايين من الدولارات على متن طائرة خاصة قطرية هبطت في بغداد، موضحا عن اعتقاده أن هذه الأموال جزء من اتفاق لتحرير الرهائن القطريين دون علم بغداد.
يشار إلى أنه جرى اختطاف 26 شخص بمن فيهم أفراد العائلة المالكة الحاكمة في قطر، خلال رحلة صيد في جنوب العراق عام 2015.