وكالات - النجاح - أكد مسؤول في الخارجية الأميركية أن مسؤولين في الولايات المتحدة تناقشوا بشكل مطول مع رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري في واشنطن، حول سلوك "حزب الله"، وما الذي من الممكن أن تقوم به الحكومة اللبنانية.

وحذر المسؤول، الذي فضل عدم الكشف عن نفسه، الجمعة، من "تداعيات" ستطال "حزب الله"، في حال استمرت بتصرفاتها، وفق ما نقل موقع "سكاي نيوز عربية".

وقال المسؤول، إن الولايات المتحدة ملزمة بموجب القانون، بأن تحمّل المسؤولية لكل فرد أو منظمة، تقوم بتسهيل أعمال "حزب الله".

وشدد على أن الحكومة الأميركية تنظر في مجموعة واسعة من الأهداف المحتملة في لبنان، ولن تكون العقوبات الأميركية مقتصرة على أعضاء حزب الله وحدهم.

تأتي تصريحات المسؤول الأميركي بالتوازي مع سلسلة عقوبات فرضتها الولايات المتحدة على قيادات في حزب الله، استهدفت رجال أعمال ونوابا ومسؤولين.

وشملت العقوبات الأميركية، رئيس كتلة حزب الله في البرلمان اللبناني محمد رعد، والنائب أمين شري، بالإضافة إلى مسؤول الأمن في الحزب وفيق صفا.