النجاح - أعدمت السلطات الإيرانية 390 شخصًا، لإدانتهم بجرائم مختلفة خلال العام الأخير، بحسب تقرير حقوقي.

وقال تقرير صادر عن مركز توثيق حقوق الإنسان الإيراني، الذي يتخذ من الولايات المتحدة الأمريكية مركزًا له، إنه تم تنفيذ عقوبة الإعدام بحق 390 شخصا مدانين بجرائم مختلفة في إيران خلال العام الأخير.

وأضاف التقرير، أن التحقق من المعلومات المتعلقة بالإعدامات من المصادر الرسمية غير ممكنة، لذا تم الاعتماد خلال إعداد التقرير على مصادر رسمية وغير رسمية.

وأشار إلى أن 6 من بين الأشخاص المذكورين تعرضوا للإعدام بسبب جرائم ارتكبوها قبل تجاوزهم سن الـ18، وأن غالبية الذين أعدموا أدينوا بجرائم قتل أو تهريب للمخدرات.

تجدر الإشارة إلى أن منظمات حقوق الإنسان، وبعض السياسيين في إيران، ينتقدون قرارات الإعدام، التي تصدرها سلطات البلاد، وخاصة تعريض الأشخاص ما دون الـ18 من عمرهم للإعدام، وكذلك معاقبة المدانين بجرائم متعلقة بالمخدرات.

وعقب الانتقادات، أعلنت السلطات الإيرانية تخفيف عقوبة المتورطين بجرائم متعلقة بالمخدرات عبر قانون دخل حيز التنفيذ في أبريل/ نيسان 2017، فيما أعطى رئيس السلطة القضائية في إيران، آية الله صادق لاريجاني، القضاة تعليمات بمراجعة ملفات الأشخاص المدانين بالإعدام.

يذكر أن السلطات الإيرانية تعاقب بالإعدام، المتورطين بجرائم مثل: الإرهاب، والقتل، والسطو المسلح، والمخدرات.