القدس - النجاح - أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، عن الشابين المقدسيين بكر عويس، ومنتصر بربر بعد اعتقال دام شهر، بكفالة مالية وشروط أخرى.

وذكرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين نقلا عن محاميتها هبة القدومي، أن محكمة الاحتلال في القدس، أفرجت عن بربر وعويس المعتقلان منذ 1 كانون الأول/ ديسمبر الماضي، وبقيا في الزنازين لمدة 31 يوما، وخضعا فيه لتحقيق قاسٍ من قبل المحققين الإسرائيليين، واشترطوا عليهما قبل الإفراج التوقيع على كفالة مالية وعدم الالتقاء مع بعضهما لمدة ثلاثة أشهر، علما أنهما طلبة جامعة.

وبينت، أن الاحتلال أفرج عن الأسير بكر عويس، بكفالة 1000 شيقل، والمثول أمام وحدة التحقيق والمحكمة عند الطلب، وحبس منزلي حتى 6 كانون الثاني الجاري، إضافة لضمانة شخصية وضمان طرف ثالث بقيمة 10 آلاف شواقل.

وأوضحت أن المحرر منتصر بربر، وهو نجل الأسير مجد بربر المحكوم بالسجن 20 عاما، فقد تم الافراج عنه بكفالة 2500 شيقل، وشرط المثول أمام وحدة التحقيق والمحكمة عند الطلب، وضمانة شخصية وضمان طرف ثالث بقيمة 10 آلاف شيقل، وإبعاد عن جامعة بيرزيت حتى تاريخ 15 من الشهر الجاري.