نابلس - النجاح - شيع في ساعات الفجر الاولى جثمان الشهيد ماهر إبراهيم زعاترة (33 عامًا)، إلى مثواه في مقبرة جبل المكبر بمدينة القدس المحتلة.

واستشهد ماهر زعاترة  برصاص الاحتلال أثناء وصوله إلى ساحة الغزالي في “باب الأسباط” بمدينة القدس، في 22 شباط/ فبراير الجاري، مدّعين بأنه حاول طعن أحد العناصر في المكان.

وشارك عدد محدود من أقرباء وأهالي حي الصلعة في الجنازة وفق شروط حددتها شرطة الاحتلال بعد تسليمها جثمان الشهيد زعاترة الذي قتلته في الثاني والعشرين من شباط/ فبراير الماضي، بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن عند باب الأسباط.