القدس - النجاح - حذر نائب محافظ القدس عبد الله صيام، من نية الاحتلال الإسرائيلي تحويل باب الخليل مدخلا رئيسيا للبلدة القديمة وجعل باب العامود مدخلا ثانويا.

وأكد أن الاحتلال لا يحتل القدس فحسب وانما يختطفها اختطافا داخليا ويمنع ابناءها من الوصول اليها وهذه سياسة جديدة بات يؤسس لها ويستمر فيها في المستقبل.

وحول المخالفات التي تفرض على المقدسيين قال صيام: إن "الاحتلال يحاول اضفاء بعد قانوني على ما يقوم به من عزل للمدينة ويسعى لوضع ذلك في اطار ذرائع جائحة كورونا".

وأضاف أنه "على بعد أمتار قليلة من البلدة القديمة وفي قلب الاحياء الاستيطانية تختلف الاجراءات بشكل كبير"، مشيراً إلى أن ما يقوم به الاحتلال هدفه تمكين المستوطنين الذين لم تتوقف اقتحاماتهم للأقصى خلال الأيام الماضية.