النجاح -  هدمت جرافات تابعة لبلدية القدس العبرية، اليوم الثلاثاء، منشأة تجارية في بلدة العيسوية وسط القدس المحتلة، بحجة البناء دون ترخيص.

ورافقت قوة عسكرية كبيرة، طواقم البلدية العبرية، وسط حصار عسكري متواصل على البلدة فرضته قوات الاحتلال على البلدة منذ نحو إسبوعين في إطار سياسات العقاب الجماعي ضد السكان.

كما صعّدت قوات الاحتلال حصارها العسكري المشدد على البلدة، بعد إغلاق مداخلها الرئيسية والفرعية، والذي فرضته منذ نحو إسبوعين على البلدة في إطار سياسة العقاب الجماعي لسكان البلدة.

واقتحم جنود الاحتلال البلدة ليلة أمس وشرعوا بإطلاق أعيرة نارية ومطاطية وقنابل صوتية وغازية سامة، وتعمدوا إطلاق الرصاص على منازل المواطنين ومركباتهم وتسببوا بأضرار كبيرة لها.

وأوضح عضو لجنة المتابعة في قرية العيسوية محمد أبو الحمص أن جرافة الاحتلال هدمت البركسين وهما "لبيع البيتزا والساندويتشات والمشروبات الساخنة والباردة" بحجة عدم الترخيص، علما أن أحد هذه المنشآت قائم منذ حوالي 10 سنوات، والآخر منذ ما يزيد عن عامين.

وأضاف أبو الحمص أن الجرافة قامت خلال عملية الهدم بقطع الأشجار، كما تركت مخلفات الهدم في المكان علما أن عملية الهدم تمت في ساحة مسجد الأربعين وسط قرية العيسوية.