النجاح - قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت، مسيرة سليمة في شارع صلاح الدين قبالة سور القدس التاريخي من جهة باب الساهرة.

وهاجمت قوات الاحتلال وعناصر الخيّالة المشاركين والمشاركات في المسيرة، واعتدوا على الطواقم الصحفية، واستولوا  على الأعلام الفلسطينية، وأطلقت عناصر من الوحدات الخاصة عشرات قنابل الصوت والغاز باتجاههم.

وكان نشطاء من مدينة القدس دعوا- عبر مواقع التواصل الاجتماعي- المواطنين الى المشاركة الواسعة في مسيرة وسط المدينة في اطار الفعاليات الاحتجاجية على قرار وإعلان الرئيس الاميركي دونالد ترامب، مدينة القدس عاصمة لإسرائيل.