النجاح - اقتحمت طواقم تابعة لبلدية الاحتلال الإسرائيلي في القدس، تحرسها قوة من جنود وشرطة الاحتلال، اليوم الثلاثاء،"عقبة السرايا" في القدس القديمة، وسط أجواء مشحونة بالتوتر، بالهدف من عملية الاقتحام للمنطقة ودهم منازلها، هو التفتيش عن ترميمات، أو صيانة، أو بناء منشآت إضافية للمنازل؛ لمخالفتها.

علما أن الاحتلال وجمعيات استيطانية تحاول وضع اليد على عدد من منازل المنطقة، ما تسبب بأزمات ومواجهات سابقة بين المواطنين من جهة وقوات الاحتلال والجمعيات الاستيطانية من جهة ثانية.