النجاح - وجدت دراسة أن 20 ٪ من الناس يعانون من متلازمة الدجال وعلى الرغم من أنهم لا يشعرون بالقدرة إلا أنهم لا يزالون يؤدون أداءً جيدًا عند العمل لمحاربة هذه المشاعر.

ويقصد بمتلازمة الدجال هي الافتقار إلى الثقة بالنفس والقلق والشكوك حول أفكارك وقدراتك وإنجازاتك والتحدث السلبي عن النفس، وعدم الشعور بالرضا بما يكفي، وهذه الأفكار والمشاعر تصيب جميع الناس والأشخاص الناجحين والرجال والنساء من جميع الأعمار والأجناس والتوجهات.

وأكد الباحثون أن التواصل مع الأصدقاء والعائلة خارج مكان العمل وليس مع مجموعة العمل الخاصة بك تساعد فى التخلص من هذه المشاعر.

واكدت  أحدث دراسة من قبل فريق من جامعة بريجهام يونج (BYU) ، أن متلازمة الدجال شائعة جدًا في مكان العمل وبين طلاب الجامعات، وتبين أن  20 % من الطلاب في الدراسة عانوا من هذه المشكلة.

وقال جيف بيدنار ، وهو أستاذ إدارة في جامعة بريتيش بتروليوم ومؤلف مشارك في الدراسة "يبدو أن من هم خارج المجموعة الاجتماعية قادرين على مساعدة الطلاب على رؤية الصورة الكبيرة وإعادة معايرة مجموعاتهم المرجعية، فبعد الوصول إلى خارج مجموعتهم الاجتماعية للحصول على الدعم يكون الطلاب قادرين على فهم أنفسهم بشكل كلي بدلاً من التركيز بشكل كبير على ما يشعرون أنهم يفتقرون إليه في منطقة واحدة فقط، وبعد دراستهم  تم تحديد أن أفضل طريقة لمعالجة هذه المشكلة هي التماس الدعم من الأفراد خارج برنامجهم الأكاديمي.