ترجمة إيناس الحاج علي - النجاح - وفقا لدراسة جديدة إذا كنت تحاول التمسك بنظام غذائي منخفض الكربوهيدراتيجب الإستمرار حيث أن إيقاف النظام الذي يحتوي على كربوهيدرات قد يؤدي إلى تلف الأوعية الدموية.

وقال العلماء إن "أيام الغش"عند اعتماد نظام غذائي يسبب طفرات في نسبة السكر في الدم التي يصعب على الجسم معالجتها وبالتالي يجب تجنبها.

ويقول الباحثون أن الضرر قد ينتج عن طبق البطاطا المقلية أو زجاجة كبيرة من الصودا أثناء اتباع حمية غذائية.

وقال مؤلف الدراسة كودي دورر طالب دكتوراه: "كنا نبحث في البداية عن أشياء مثل الاستجابة الالتهابية أو انخفاض تحمل الجلوكوز في الدم بما أن ضعف تحمل الجلوكوز وارتفاع مستويات السكر في الدم يرتبطان بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية ولكن ما وجدناه بدلاً من ذلك كان مؤشرات بيولوجية في الدم توحي بأن جدران الأوعية الدموية قد تضررت بسبب الارتفاع المفاجئ في مستوى الجلوكوز."

وقال الدكتور جوناثان ليتل إن نتائج الدم كانت مروعة للغاية.

قال: "على الرغم من أن هؤلاء الشباب كانوا يتمتعون بصحة جيدة إلا أننا عندما نظرنا إلى صحة الأوعية الدموية بعد تناولهم لمشروب سكري بدا أن النتائج قد تكون جاءت من شخص يعاني من ضعف في صحة القلب والأوعية الدموية.

وقال ان سبب التلف هو على الأرجح استجابة الجسم الأيضية لنسبة السكر في الدم والتي تسبب تفسخ خلايا الأوعية الدموية.