وكالات - النجاح - ذكرت مصادر عبرية، مساء اليوم الأحد، أن الاحتلال الإسرائيلي رفع حالة التأهب على حدود فلسطين المحتلة الشمالية مع لبنان خشية عمليات انتقامية لمقتل مواطن سوري رفيع المستوى.

ووفق القناة 12 الإسرائيلية، فإن الاحتلال رفع حالة التأهب على طول الحدود الشمالية لفلسطين المحتلة وذلك خوفاً من زرع عبوات ناسفة على الحدود، انتقاماً لمقتل المواطن السوري مدحت صالح.

وأضافت القناة، أن الاحتلال قام بنشر منظومة القبة الحديدية للتصدي لأي حادث أمني سواء كان صاروخي أم طائرات مُسيرة بدون طيار.

هذا وكانت دولة الاحتلال قد اغتالت يوم أمس، الأسير المحرر من سجون الاحتلال مدحت صالح، والذي كان عضواً في البرلمان السوري ونجا من عدة محاولات اغتيال.