النجاح - تجتمع حكومة الاحتلال الإسرائيليّة، اليوم، الإثنين، لاستكمال بحث الخطوات المقبلة للخروج من الإغلاق، خصوصًا فتح جهاز التعليم، الذي يفتتح تلقائيًا صباح الثلاثاء، إن لم تتّفق الحكومة على تأجيل ذلك.

وسيجتمع رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيليّة، بنيامين نتنياهو، ووزيرجيش الاحتلال، بيني غانتس، على انفراد قبل الاجتماع، للتقليل من الخلافات داخل اجتماع حكومة الاحتلال، بعدما تحوّل اجتماع يوم الخميس الماضي إلى شجار.

وبحسب الخطة، سيعود إلى المدارس طلاب صفوف الأول حتى الرابع والحادي عشر والثاني عشر وروضات الأطفال في البلدات الحمراء والصفراء. وفي البلدات الحمراء والبرتقالية سيتم تقسيم روضات الأطفال إلى مجموعتين، بينما الصفوف الأخرى ستتعلم في الهواء الطلق، يومًا بعد يومًا وليس يوميا. وأثارت هذه الخطة معارضة وغضبا شديدا.

وقال اتحاد أولياء أمور الطلاب إن قرار حكومة الاحتلال المتوقع هو "تكرار لقرارات سيئة سابقة، انطلاق من أمل مهووس بأن يتغير شيئ ما هذه المرة. وفي الوضع الذي يعيش فيه أولادنا منذ سنة، لا مكان للتجارب والتكرار غير الضروري".