وكالات - النجاح - ذكر موقع "واللا" العبري الإخباري، أن ثلاثة أعضاء كبار من حزب "الليكود" سيشهدون ضد رئيس الحزب بنيامين نتنياهو في قضايا الفساد الموجهة ضده.

ووفقاً للموقع، ورد في كتاب المستشار القضائي لحكومة الاحتلال الإسرائيلية أفيحاي مندلبليت، أسماء ثلاثة وزراء كبار من حزب "الليكود" في ملفي الفساد 2000 و4000 الموجهان ضد نتنياهو.

ولفت الموقع إلى أنه "على الأقل هناك ثلاثة من كبار قادة الليكود، (وهم الوزراء الحاليون وأكثر المقربين من نتنياهو) ياريف ليفين وزئيف إلكين وغلعاد إردان، الذين يتوقع استدعاءهم إلى الإدلاء بشهادة ضده من قبل النيابة العامة في الملفات المختلفة. والحديث ليس عن مشكلة سياسية، وإنما عن مشكلة قانونية، إذ أنه يحظر على المتهم إجراء اتصال مع شهود النيابة". 

وبحسب الموقع، سيتم استدعاء أعضاء الليكود الثلاثة ليدلوا بشهادتهم كشهود نيابة في ملفات الفساد المذكورة ضد نتنياهو.

وقال ليفين لإذاعة قوات الاحتلال، اليوم، إنه "بالتأكيد سأدلي بشهادة إذا طولبت بذلك، وسأقول الحقيقة كما أذكرها وأعرفها". وأضاف فيما يتعلق بالملف 2000، المتعلق بمحادثات نتنياهو مع ناشر "يديعوت أحرونوت" حول سن قانون يضعف صحيفة "إسرائيل هيوم" اليمينية الداعمة لنتنياهو مقابل تغطية إعلامية داعمة لنتنياهو من جانب "يديعوت"، أن "رئيس حكومة الاحتلال اتخذ القرار بتبكير الانتخابات في حينه (نهاية العام 2014)، ووفقا لهذا القرار هو قرر أيضا ألا يدفع القانون بأية طريقة".