ترجمة إيناس الحاج علي - النجاح - هل تخجل لكونك اسرائيلي يا للعار اذهب إلى سوريا أو اذهب للعيش لدى الارهابي اردوغان.

انت رجل صاحب ضمير نعم نحن الابرياء ندفع ثمن حماقة هذا الروسي والبولندي لبيرمان ونتنياهيو.

تمني ان يكون تحت بيتك نفق للارهابين.

اذهب إلى غزة وتخل عن جنسيتك وتستطيع العمل كمراسل فيها أيضاً.

أنت لا شيء سوى فاشل!

هذه بعض من التعليقات التي كتبها اسرائيليون على منشور كتبه الصحفي كوبي ميدان على صفحته على الفيسبوك والتي قال فيها " أنا أخجل  اليوم لكوني اسرائيلياً" التي كتبها تعقيباً على أحداث غزة التي قتل فيها الاحتلال 16 شابا فلسطينيا بدم بارد بعد المظاهرات التي وقعت على الحدود مع غزة.

وقالت "معاريف" العبرية في تقرير لها إنه سيتم إيقاف المذيع كوبي ميدان الذي يعمل في محطة إذاعة جيش إسرائيل".

وأكدت الصحيفة على لسان ما يسمى قائد إذاعة الجيش الاسرائيلي بأنه يتوقع إنهاء عمل المذيع كوبي ميدان.

وأجرى قائد إذاعة الجيش الإسرائيلي شمعون الكبايت محادثة مع الصحفي كوبي ميدان والذي قال إنه كتب الكلمات في ذروة الأحداث ولم يقل كلمة سيئة عن الجنود وأضاف بأنه يدرك أنه منذ ذلك الحين أن الامور بدت الأمور مختلفة.

وقال أفيغدور ليبرمان في مقابلة إذاعية تعقيباً على الموضوع : "أنا أخجل أن لدينا مذيعا كهذا في محطة اذاعة الجيش آمل أن يوقف عن العمل وأن يتم تقييم الموضوع ولكن إذا كان يشعر بالخجل، فعليه فقط التوصل لاستنتاج بمغادرة المحطة".