وكالات - النجاح - كشف استطلاع للرأي العام الأمريكي أن معظم الناخبين الجمهوريين أعربوا عن استعدادهم للانتقال إلى حزب جديدة بزعامة الرئيس السابق دونالد ترامب.

أكد الاستطلاع الذي أجرته صحيفة The Hill بالتعاون مع مؤسسة HarrisX، بأن 64% من الناخبين الجمهوريين المشاركين فيه ردوا إيجابا على سؤال عما إذا كانوا، في حال تشكيل ترامب حزبا جديدا، سينضمون إليه.

وقال قرابة 32% من هؤلاء إنهم سينضمون "على الأرجح" إلى حزب جديد برئاسة ترامب.

في المقابل، أعلن 36% من الناخبين الجمهوريين عن رفضهم المرجح للانتقال إلى حزب جديد برئاسة ترامب.

كما أشار الاستطلاع إلى أن 28% من المستطلعين المستقلين و15% من أنصار الحزب الديمقراطي أبدوا استعدادهم للانضمام إلى حزب جديد برئاسة ترامب.

وسبق أن أفادت صحيفة "وول ستريت جورنال" بأن ترامب بحث بعد مغادرته البيت الأبيض إمكانية تشكيل حزب جديد ينوي إطلاق اسم "الحزب الوطني" عليه.

وستلحق هذه الخطوة المحتملة، على ما يبدو، ضربة جديدة بالحزب الجمهوري الذي خسر في الانتخابات الأخيرة السيطرة على مجلس الشيوخ، ما أدى إلى هيمنة الديمقراطيين في كلا مجلسي الكونغرس.