نابلس - النجاح - اتهم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب رئيسة مجلس النواب الديمقراطية نانسي بيلوسي بالخيانة بسبب ما وصفه، بعلمها بتوصيف عضو ديمقراطي كبير لمكالمته الهاتفية مع رئيس أوكرانيا فلاديمير زيلينسكي.
وشن ترامب هجومً حادًا على بيلوسي في تغريدة له على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" موضحا أنَّ بيلوسي كانت تعرف "كل أكاذيب رئيس لجنة المخابرات بمجلس النواب الأمريكي آدم شيف"، وعلى دراية بعمليات التحايل الكبيرة التي ارتكبها بحق الكونغرس والشعب الأمريكي، على حد قوله، مشددا على أن بيلوسي مذنبة مثل شيف وغيره ممن تواطئوا، داعيا إلى ضرورة عزلهم جميعا فورا.
يذكر أن رئيسة مجلس النواب قد أعلنت في وقت سابق، بدء النظر في إمكانية عزل ترامب عن منصب الرئاسة، على خلفية اتهامات له بممارسة الضغط على الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي، لتحقيق مصالح سياسية خاصة به.

ويتهم الديمقراطيون ترامب بأنه طلب من زيلينسكي فتح تحقيق مع منافسه المحتمل للرئاسة في انتخابات 2020، جو بايدن، بشأن الأنشطة الاقتصادية لنجله في أوكرانيا.

ويعتقد أنه علق تقديم حزمة مساعدات أمنية لأوكرانيا للضغط عليها حتى تفتح تحقيقا مع بايدن الأبن.