النجاح - قالت أخصائية تغذيةروسية" إن جميع الخبراء متفقون على أن "الكحول يرفع الحالة المزاجية للشخص، لكن الأمر ينقلب بشكل معاكس بعد فترة وجيزة، ليتسبب بالجفاف والتسمم، مما يجعل الإنسان يشعر بسوء حالته المزاجية"

وأضافت الخبيرة أن تأثير الكحول يختلف من شخص لآخر بحسب أنواع المشروبات، على سبيل المثال، يمكن أن يكون "للنبيذ الأحمر تأثير إيجابي على حالة الشخص، ولكن هناك أنواع منها قد تسبب صداعا شديدا لبعض الأشخاص".

وأضافت الخبيرة أن الأشخاص الذين يعانون من حالة انخفاض السكر قد تقل مقاومتهم "حتى مع زيادة مستوى السكر في الدم يمكن أن يكون ذلك عاملاً سلبياً، فإذا شعرت بتوعك، تنخفض حالتك المزاجية، فتقوم بأكل الحلوى لتفادي ذلك، صحيح أن السكر سيرتفع ويتحسن مزاجك العام، لكنه سيشهد انخفاضا حادا بعد ذلك، والنتيجة هي أن التعب والتهيج سيحلان محل شعور السعادة".

وحذرت الأخصائية من الرغبة في تناول الأشياء المالحة، لأنها في البداية ستعطي شعورا بالحيوية والنشاط، ثم ستسبب انهيارا كاملا، وهذا ينطبق أيضا على النقانق والسجق ولحم الخنزير المقدد وأي نوع آخر من أنواع اللحوم المصنعة.

ونصحت الخبيرة بالابتعاد عن تناول اللحوم الدهنية والسلطات مع المايونيز، فهي تؤثر بشكل كبير على الحالة المزاجية والذهنية.

ووفقًا للخبيرة فمن الأفضل تناول الموز والطماطم والفواكه الحمضية بالإضافة إلى المحاربالإضافة إلى الجزر والشوكولاته الداكنة والمكسرات والزبادي ومنتجات الألبان.

وإذا كان الشخص يعاني من الاكتئاب الخفيف ، فمن الأفضل تناول والمعكرونة مع المأكولات البحرية أو الأسماك الدهنية.