النجاح - يحتوي الزبادي اليوناني على نسبة بروتين عالية مقارنةً باللبن العادي، ويعد البروتين مهما للجسم؛ إذ يساعد في بناء العظام، والعضلات، ويحسن من البشرة والشعر.

ويعد البروتين أحد العناصر الغذائية التي توفر الطاقة للجسم، كما يساعد على نقل الأكسجين عبر أغشية الخلايا، كما يعد أيضا مهما لجهاز المناعة والأعصاب؛ إذ يحتوي على خصائص مضادة للالتهاب.

ويفيد الزبادي اليوناني الأشخاص الذين يتجنبون تناول اللحوم؛ إذ يمكنك إضافة ملعقتين كبيرتين من بذور الشيا لتعزيز البروتين والألياف الموجودة فيه.

يحتوي على البروبيوتيك

يعد البروبيوتيك من الألياف النباتية الصحية التي تساعد في تعزيز جهاز المناعة وتقليل مشاكل المعدة، مثل الإسهال والانتفاخ والألم، ويحتوي الزبادي اليوناني على نسبة جيدة من البروبيوتيك الذي يحفز الجسم على امتصاص العناصر الغذائية.

وبينت الدراسات أن البروبيوتيك يؤثر على الدماغ؛ فهو يقلل من الشعور بالحزن، ويشجع استجابة الجهاز المناعي عن الحاجة.

يحتوي على الكالسيوم

يحتوي الزبادي اليوناني على نسبة عالية من الكالسيوم، الذي يعد مفتاحا لبناء عضلات قوية، كما يساعد الأعضاء الحيوية على العمل، والمعروف أن الجسم لا ينتج الكالسيوم، ونقص الكالسيوم قد يكون له الكثير من الاضرار مثل الإصابة بهشاشة العظام.

لذلك يعد الزبادي اليوناني خيارا جيدًا للأشخاص الذين يرغبون في الحفاظ على صحة عظامهم، بالإضافة إلى أنه سهل الأكل، فيمكن إطعامه للأطفال وكبار السن.

يحتوي على B-12

يحتاج الجسم إلى فيتامين B-12 لتكوين خلايا الدم الحمراء ووظائف الدماغ، إلا أن علبة واحدة من اللبن اليوناني تحتوي على ما يقارب 21.3 % من القيمة اليومية التي نحتاجها، ويمكن تناوله من قبل الأشخاص النباتيين؛ لأن فيتامين B-12 موجود بشكل طبيعي في المنتجات الحيوانية مثل الأسماك واللحوم والبيض.

لذلك يمكن تناول اللبن اليوناني كبديل عنها، ويمكن تناوله كوجبة بسيطة وسريعة وصحية.