ترجمة إيناس الحاج علي - النجاح - كثير من الناس يستخدمون منتجات لفرك الوجه في محاولةالحصول على بشرة ناعمة ومتوهجة وشابة وغالباً ما تحتوي هذه المنتجات على جزيئات أو حبات صغيرة تتخلص من خلايا الجلد القديمة المليئة بالدهون لتكشف عن البشرة الناعمة تحتها ومع ذلك يمكن أن يؤدي هذا إلى نتائج عكسية ويترك بشرتك جافة ومعطوبة بسبب المنتجات القاسية على البشرة والإفراط في التقشير.

وقالت جوليا أليكبيروفا الأستاذة في صالون وسبا بول لابريك في مدينة نيويورك إن الغرض من مستحضرات تجميل الوجه هو تجديد وتجديد البشرة من خلال عملية تسمى التقشير.

تحتوي العديد من منتجات فرك الوجه على جزيئات صغيرة ،مثل الخرز  السكر ،الملح أو قشور الجوز التي تقوم بإزالة خلايا الجلد الجافة والميتة وإزالة الطبقة الخارجية من الجلد.

وقالت الدكتورة ديندي إنجلمان"بوجه عام تعتبر مستحضرات إكسفولينتس الكيميائية أفضل الخيارات لتخليص البشرة من الأوساخ وعدم التسبب في التهيج""ويمكن أن يكون التقشير  قاسيا جدا على الجلد إذا لم يتم بشكل صحيح أو كثيرا جدا."

وقالت أليبروفا إن الأشخاص ذوي البشرة العادية أو المركبة يجب أن يفعلوا ذلك مرة واحدة في الأسبوع.

قال الدكتور غرين إنه بشكل عام  يجب على الناس  وخاصة أولئك الذين لديهم بشرة جافة وحساسة  أن يكونوا حذرين من المنتجات ذات الجسيمات الكبيرة المزعجة و اختيار المنتج المناسب لنوع البشرة.