النجاح - أصيب شاب، يبلغ 23 عاما من العمر، بجروح وصفت بأنها متوسطة في جريمة إطلاق نار بمدينة طمرة، مساء الثلاثاء.

وقدم طاقم طبي من مركز "الزهراوي" العلاجات الأولية للمصاب، إذ عانى جروحا في القسم السفلي من جسده ووصفت حالته بالمتوسطة.

وأحيل المصاب، على وجه السرعة، إلى مستشفى "رمبام" في حيفا لاستكمال العلاج.

وفي بلدة الفريديس، أصيب شخص (64 عاما) بجروح وصفت بأنها متوسطة من جراء تعرضه لجريمة إطلاق نار.

وأفاد الناطق بلسان "نجمة داود الحمراء" أنه "تلقينا بلاغا عند الساعة 22:10 حول مصاب في حادث عنف بالفريديس، وقدم طاقم طبي العلاجات الأولية له إذ عانى جروحا متوسطة ثم جرى نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج".

وفتحت الشرطة ملفا للتحقيق في ملابسات الجريمتين المنفصلتين التي لم تتضح خلفيتهما بعد؛ دون الإبلاغ عن اعتقال أي مشتبه به.

هذا، ويشهد المجتمع العربي تصاعدا خطيرا في أعمال العنف وجرائم القتل، في الوقت الذي تتقاعس فيه الشرطة عن القيام بدورها في لجم الظاهرة التي باتت تهدد مجتمعا بأكمله.