غزة - النجاح - قال  مدير مستشفى غزة الأوروبي د. يوسف العقاد، ، اليوم الأحد، إن الحالة الوبائية في قطاع غزة مستقرة والحالات المدخلة إلى المستشفيات قليلة، مشدداً على أن ذلك "ليست دعوة للتراخي بالإجراءات الوقائية خاصة مع توقعات دخول الموجة الثالثة للقطاع".
وأضاف في تصريح لإذاعة (الأقصى)، حول آخر تطورات الحالة الوبائية: بأن "الصحة" تتوقع حسب قراءتها للواقع، دخول الموجة الثالثة لقطاع غزة بعد عيد الأضحى بقليل خاصة بعد وصول هذه الموجة لدول العالم المحيطة ومدن أراضي عام 48 .
وقال العقاد: إن ما يحدث في دول العالم من وصول موجات (كورونا) بالضرورة قد يصل لغزة في أي لحظة وهذا ما حدث في الموجات السابقة رغم كل الإجراءات التي اتخذتها الوزارة واستطاعت تأجيل دخول الفايروس لعدة أشهر للقطاع. 
وأكد مدير مستشفى غزة الأوروبي، بأننا "قادرون على التعامل مع أي عدد من الإصابات في حال دخول الموجة الجديدة لقطاع غزة ونحث مجتمعنا لأخذ أقصى درجات الحيطة والحذر والاهتمام بتناول اللقاحات المتوفرة". 

وشدد على أن "الشخص الذي تلقى اللقاح إذا ما تعرض للإصابة لا تؤثر عليه بشكل خطير، ولكن سيكون ناقل للإصابة للآخرين، واستجابة المواطنين لتلقي اللقاحات دون المستوى المطلوب بالرغم من كل الإجراءات التي اتخذتها الوزارة لذلك". 

ودعا العقاد المواطنين لضرورة تسجيل أسمائهم والمبادرة في تلقي اللقاحات في أسرع وقت ممكن والاستمرار في إجراءات الوقاية والسلامة التي باتت ضعيفة جداً في الأماكن العامة والمؤسسات.