رام الله - النجاح - بحث وزير المالية والتخطيط شكري بشارة، مع مبعوثة الاتحاد الأوربي لعملية السلام في الشرق الأوسط سوزانا تيرستال، آخر التطورات الاقتصادية.

وأطلع بشارة خلال استقباله تيرستال في مقر الوزارة بمدينة رام الله، على آخر التطورات المتعلقة بحجز دولة الاحتلال اموال العائدات الضريبية، مؤكدا أن هذه الأموال هي حق للشعب الفلسطيني ولا يحق لأي جهة كانت قرصنتها.

وتطرق وزير المالية الى المواضيع الهامة والأولويات التي يتم التحضير لمناقشتها في اجتماع المانحين المقبل.

من ناحيتها، استنكرت تيرستال قرار الاحتلال الإسرائيلي بحجز الأموال الفلسطينية، مطالبة دولة الاحتلال بضرورة الالتزام بتطبيق الاتفاقيات الدولية. معربة عن قلقها لتدهور الوضع الاقتصادي في فلسطين وآثاره السياسية.