نابلس - النجاح - لم يتمكن الفلسطينيون من تمرير قرار في جامعة الدول العربية يؤكد على مبادرة السلام العربية التي أقرتها قمة بيروت، ويرفض بشكل ضمني ودون تصريح التطبيع الإماراتي مع الاحتلال الإسرائيلي

والصيغة التي طرحتها فلسطين أمام الجامعة العربيّة مخفّفة، ولا تتضمّن إشارة إلى رفض صريح للتحالف الإماراتي – الإسرائيلي، وتكتفي بطرح التأكيد على "الإجماع العربي".

وأكدت جامعة الدول العربية، اليوم الأربعاء، أن الاجتماع الوزاري لمجلس الجامعة لم يتوصل لتوافق حول مشروع القرار الفلسطيني لرفض الاتفاق على تطبيع العلاقات بين الاحتلال الإسرائيلي والإمارات العرية المتحدة.

وقال حسام زكي، الأمين العام المساعد للجامعة: "الموضوع المشار إليه الخاص بالتطور المتعلق بالبيان المشترك للولايات المتحدة والإمارات وإسرائيل في 13 آب/ أغسطس كان موضع حديث جاد وشامل، والجانب الفلسطيني قدم مشروع قرار حصلت عليه بعض التعديلات وتعديلات مقابلة"، بحسب ما جاء على موقع وكالة "سبوتنك الروسية".

وأضاف في مؤتمر صحفي تناول البيان الختامي للاجتماع: "كانت هناك بعض المطالب الفلسطينية التي لم تتحقق. الجانب الفلسطيني فضل ألا يخرج القرار منقوصا من المفاهيم التي حددها، وبذلك لم يصدر قرار في هذا الموضوع تحديدا".