النجاح - طالبت مساعدة الأمين العام للشؤون الإنسانية، نائب منسق الإغاثة في حالات الطوارئ أورسولا مولر المجتمع الدولي بضمان الالتزام المتواصل وتقديم التمويل الثابت والمستدام للمساعدة في التخفيف من التحديات التي تواجه الفلسطينيين في غزة والضفة الغربية، بما فيها القدس الشرقية. 

وقالت، إلى حين التوصل إلى حل سياسي قابل للتطبيق، تقتضي الضرورة أن يواصل المجتمع الدولي تقديم الدعم على نحو ثابت ومستدام للوفاء باحتياجات أكثر الفلسطينيين ضعفا، وينبغي للدول الأعضاء أن تستمر في تقديم المساعدات الإنسانية في غزة والضفة الغربية، وفي الوقت نفسه، يجب أن تعمل هذه الدول على إحياء حوار سياسي صريح، وتعزيز الحلول طويلة الأمد من أجل معالجة الأسباب الجذرية التي تقف وراء هذه الأزمة".

وأعلنت مولر عقب الزيارة التي استمرت 6 أيام إلى الأرض الفلسطينية المحتلة وإسرائيل: هذه الزيارة تتركني قلقة، فالتحديات هنا هائلة، ولكن الخطوات الإيجابية الأخيرة، والأشخاص الاستثنائيين الذين التقيتُ بهم، يمنحونني الأمل في وجود فرص للتحسّن. وعلينا أن نغتنم هذه الفرص".