رام الله - النجاح - اعتبر عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني أحمد مجدلاني الاتفاق الأميكري-البحريني-الإسرائيلي طعنة للحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني وقضيته الوطنية.

وأوضح مجدلاني في بيان له، مساء اليوم الجمعة، أن وهم إدارة ترمب بأنها تستطيع صنع السلام بين دولة الاحتلال والدول العربية دون  الفلسطينين ودون الانسحاب من الأراضي  الفلسطينية المحتلة، غباء سياسي.

ونبه مجدلاني إلى أن الاتفاق يمثل هدية مجانية لحكومة الاحتلال، وتشجيعا لسياسة الاستيطان والاستيلاء على الأراضي، واستمرار تهويد وأسرلة مدينة القدس، العاصمة الأبدية لدولة فلسطين.