وكالات - النجاح - كشف موقع عبري، الليلة الماضية، أن جيش الاحتلال الإسرائيلي، اعتقل مساء الخميس الماضي، ابن عم الشهيد أحمد عريقات الذي تم اعدامه على يد مجموعة من جنود الاحتلال، منذ أيام على حاجز الكونتينر قرب بيت لحم.

وزعم موقع "يديعوت أحرونوت"، أن ابن عم عريقات والذي يبلغ من العمر (26 عامًا)، كان يخطط لتنفيذ عملية "انتقامية"، وتم اعتقاله مسبقًا خلال نشاط مشترك للجيش وجهاز الشاباك.

ونقلت "يديعوت" عن مصدر أمني إسرائيلي أقواله، بأن ابن عم "أحمد عريقات" كتب عبر حساباته في شبكات التواصل الاجتماعي، منشورات توحي بذلك، على حد زعمه.

واستشهد الشاب أحمد عريقات، يوم الثلاثاء الماضي، بعد أن أطلق جنود الاحتلال النار عليه عند حاجز " الكونتير" العسكري بحجة محاولته تنفيذ عملية دهس.