النجاح - أُصيب 3 مواطنين بجروح، مساء الجمعة، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، في بلدة حزما، شرقي القدس المحتلة، وبلدة المغيّر، شرقي رام الله، وسط الضفة الغربية المحتلة.

وذكرت وزارة الصحة أن 3 إصابات بالرصاص الحي، واحدة في البطن من بلدة حزما، واثنتين في القدم، من بلدة المغيّر، وصلت إلى مجمع فلسطين الطبي برام الله".

وبيّنت أن حالة المصابين الثلاثة مستقرّة.

واندلعت مواجهات داخل بلدة حزما، بين شبان وقوات الاحتلال الإسرائيلي، استخدم خلالها الاحتلال الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع.

وكانت قناة "ريشت كان" الإسرائيلية، قد قالت إن الشاب المصاب ألقى الحجارة باتجاه الجنود قرب البلدة، ليرد الجنود بإطلاق النار على الجزء السفلي من جسده، دون تحديد مدى خطورة إصابته.

كما اندلعت مواجهات أخرى في بلدة المغيّر، بعد إصابة مستوطن إسرائيلي بالحجارة على الشارع الرئيسي المحاذي للبلدة، وفق مصادر محلية.