نابلس - النجاح - شيعت جماهير شعبنا، مساء اليوم الثلاثاء، جثمان الشهيد الطفل عماد حشاش (15 عامًا) إلى مثواه الأخير في مخيم بلاطة، شرق نابلس.

وانطلق موكب التشييع من أمام منزل عائلة الشهيد في المخيم بعد أن ألقيت نظرة الوداع الأخيرة على جثمانه، ومن ثم إلى مثواه الأخير في مقبرة الشهداء.

وكان الطفل حشاش قد استشهد، فجر اليوم، بعد أن أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي الرصاص عليه، خلال اقتحامها المخيم.