النجاح - أدانت واستنكرت لجنة التنسيق الفصائلي في محافظة نابلس، الجريمة التي ارتكبها الإحتلال باقدامه على اغتيال الشهيد خالد التايه.

وأكدت على أن اليوم الأربعاء حداد على روح الشهيد حتى الساعة الواحدة ظهرًا.

ودعت جماهير محافظة نابلس للمشاركة  الفاعلة في جنازة الشهيد، موضحة أنها ستنطلق من أمام مستشفى جامعة النجاح الساعة العاشرة ونصف  وستتوجه إلى مسقط راْسه في قرية عراق التايه. 

وأعلنت أن الجمعة المقبل، هو يوم غضب في كافة محافظة نابلس، احتجاجًا على ممارسات الإحتلال التعسفية وارتكابه جرائم قتل المدنيين بدم بارد.

ونعت اللجنة في بيانها الشهيد خالد وليد التايه، الذي ارتقى برصاص الاحتلال خلال المواجهات التي تصدى خلالها الشبان لمحاولة اقتحام المدينة، وتمنت الشفاء العاجل للجرحى البواسل.

واستشهد التايه اليوم عقب اندلاع مواجهات بين قوات الاحتلال والشبان في نابلس.