النجاح - فوجئ ثلاثة صيادين أستراليين، مؤخرا، بعد صيد حيوان بحري ذي شكل عجيب، بينما كانوا في عرض البحر، ثم لاذوا بالفرار حتى لا تؤذيهم السمكة غير المألوفة.

وكان الصيادون؛ جوزيف شالوي وريكي واري بوري وستيف كير، في رحلة صيد بخليج باتيمانز، في الثامن والعشرين من ديسمبر الماضي.

وأضاف الصيادون أن السمكة استرعت انتباههم على الفور، لأنهم لم يروا مثيلا لها من ذي قبل، فبدوا في حالة من الذهول.

ومن المعروف أن هذه السمكة التي تعرف باسم سمكةالرعاد، ليست مسالمة لأنها قد تهاجم الشخص الذي تراه فتقوم بصعقه وربما تحدث شللا لديه، وبالتالي، فهي لا تخلو من الخطورة.

وتختفي هذه السمكة في العادة تحت الرمال، وتستطيع أن تصيب الإنسان بصدمات كهربائية مؤذية جدا قد يصل تأثيرها إلى إحداث شلل.