غزة - النجاح - زارت دائرة الأشبال والزهرات والطلائع بالهيئة القيادية لحركة فتح بالمحافظات الجنوبية صباح اليوم الحاجة  نعيمة الجوراني "أم العبد "في مستشفى القدس بمدينة غزة ،للاطمئنان على صحتها بعد الوعكة الصحية التي ألمت بها مؤخرا.

وذلك بحضور مفوضة الأشبال والزهرات نجاح عليوة، وأعضاء الدائرة المركزية، وأمين سر وأعضاء قيادة إقليم رفح، وعدد من الكادر النسوي.

وعبرت عليوة عن تمنياتها بالشفاء العاجل للحاجة نعيمة سائلة المولى عز وجل أن ينعم عليها بنعمة الصحة والعافية .

ونقلت عليوة تحيات قيادة حركة فتح بالأقاليم الجنوبية وعلى رأسها مفوض التعبئة والتنظيم أبو ماهر حلس .

وأكدت عليوة على وقوف الحركة إلى جانب الحاجة "أم العبد" في محنتها،وتحملها كافة مصاريف علاجها ومايلزمها من أمور أخرى حتى تستعيد عافيتها وتتماثل للشفاء.

بدورها شكرت الحاجة "أم العبد " حركة فتح على موقفها،وخصت بالذكر السيد الرئيس محمود عباس "أبو مازن" الذي يتحمل  كافة الأعباء تجاه أبناء شعبه، وقضيته العادلة .

تزامن مع زيارة وفد دائرة الأشبال والزهرات وجود السيد ابراهيم أبو النجا محافظ غزة الذي نقل للحاجة تحيات السيد الرئيس والقيادة الفلسطينية ،وأجرى خلال تواجده عدة اتصالات مع الجهات المعنية لتجهيز منزل للحاجة  لتقيم فيه بعد خروجها من المشفى.

الجدير بالذكر أن الحاجة نعيمة الجوراني "أم العبد "خرجت يوم السابع من يناير مشيا على الأقدام لساعات طويلة تجوب شوارع محافظة رفح ،حاملة راية فتح للاحتفال بالذكرى الرابعة والخمسين لانطلاقة الثورة الفلسطينية ،رغم المنع والمضايقات من قبل حركة حماس، وقد انتشرت صورها على المواقع الإلكترونية ،وشبكات التواصل الاجتماعي .