خاص - النجاح - استهدفت طائرة مسيرة تابعة لقوات الاحتلال مجموعة من الشبان المشاركين في مخيم العودة شرق مدينة جباليا إلى الشمال من قطاع غزة بصاروح واحد دون أن يسفر الاستهداف عن اصابات.

وأفاد مراسلنا شمال القطاع إلى احدى طائرات الاحتلال قامت باستهداف مجموعة من الشبان المشاركين في فعاليات مخيمات العودة شرق جباليا وبالتحديد بالقرب من موق أبو صفية، بشكل مباشر، دون أن يسفر القصف عن اصابات.

وأشار إلى أن وحدات الارباك الليلي باشرت فعالياتها بشكل منظم في كل مخيمات العودة المقامة بالقرب من السياج الحدودي الفاصل إلى الشرق من القطاع، وأوضح أنها قامت باشعال الاطارات واطلاق صافرات الانذار لارباك قوات الاحتلال المتمركزة على طول الشريط الحدودي شرق القطاع.

ونبه مراسنا جنوب القطاع إلى أنه سمع دوي انفجارين متتاليين إلى الشرق من مدينة رفح بالقرب من السياج الفاصل.

وزعمت قوات الاحتلال في بيان لها أن مجموعة من الشبان أطلقت من جنوب القطاع طائرة ورقية محملة بمواد متفجرة، انفجرت بالقرب من السياج الفاصل، فيما أشار البيان إلى أن طائرة ورقية أخرى اطلقت من شمال قطاع غزة وسقطت قرب قوة من جيش الاحتلال  متواجدة على الحدود .

وبحسب البيان أشارت قوات الاحتلال إلى أن طائراتها قامت قبل قليل باستهداف مجموعة تقوم باطلاق بالونات حارقة.

وفي سياق متصل أفادت مصادر طبية باصابة ثمانية مواطنين برصاص قناصة الاحتلال المتمركزين على الشريط الحدودي شمال شرق القطاع فيما اصيب أربعة آخرون شرق محافظة خانيونس جنوب القطاع.