النجاح - استنكرت كتائب القسام الجناح المسلح لحركة حماس، استهداف الاحتلال الإسرائيلية لمجموعة من المجاهدين شرق رفح، والتي أدت إلى استشهاد المواطن، عبد الكريم اسماعيل رضوان، ووصفتها بالجريمة النكراء.

وقالت الكتائب في تصريح مقتضب، وزعته على وسائل الإعلام، إن ما أقدم عليه الاحتلال باستهداف مجموعة من المجاهدين لهي جريمة نكراء يتحمل العدو المسؤولية الكاملة عنها، وسيدفع ثمناً من دمائه مقابلها، والجزاء من جنس العمل.

يشار إلى أن قطاع غزة يشهد حالة توتر أمني مع الاحتلال الإسرائيلي، وأقدم الاحتلال على قصف عدة أهداف في القطاع خلال الأسبوع الماضي ما أدى لاستشهاد طفلين في قصف مبنى مدني، قبل ان تتدخل مصر وتتوصل لتهدئة، إلا أن الاحتلال يصعد من تهديداته تجاه غزة.