وكالات - النجاح - أكد رئيس مجلس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، رفض استخدام بلاده من قبل أي دولة ضد دولة أخرى، نافيا وجود قواعد عسكرية أميركية في العراق.

وقال عبد المهدي خلال المؤتمر الأسبوعي: "لا توجد قواعد عسكرية أميركية في العراق، بل هناك مدربون في إطار التحالف الدولي.. نختلف مع الجانب الأمريكي بشأن التصريحات الأخيرة، ونحن نرفض هذا المفهوم، وهذه التصريحات غير مفيدة ويجب التراجع عنها".

وشدد رئيس الحكومة العراقية، على "رفض استخدام العراق من قبل أي دولة ضد دولة أخرى، ولا يجب أن يزج العراق في أي معركة بين دولتين".

ونوه عبد المهدي، إلى أنه "في اجتماع مجلس الوزراء قدمنا برنامج الحكومة، ووقعت على هذا العهد أو الوثيقة".