النجاح - بدأ اول فصيل مقاتل مقرب من انقرة بالانسحاب من المنطقة منزوعة السلاح في مناطق سيطرة الفصائل في شمال سوريا، وفقا للاتفاق الروسي التركي، وفق ما اورد المرصد السوري لحقوق الانسان.

وذكر مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس أن "مجموعات من "فيلق الشام الاسلامي" تسحب منذ الصباح آلياتها الثقيلة من دبابات ومدافع في ريف حلب الجنوبي وضواحي مدينة حلب الغربية الواقعة ضمن منطقة نزع السلاح" والمجاورة لمحافظة ادلب (شمال غرب).