النجاح - توعد الأردن بالضرب بيد من حديد كل جهة تحاول المساس بأمننا أو تتجاوز حدودنا، مؤكداً أنه سيعيد هيكلة القوات المسلحة بشكل يتم فيه استحداث وحدات "مرنة ورشيقة".

وقال فريحات خلال مأدبة إفطار للمتقاعدين العسكريين بمدينة إربد القريبة من الحدود السورية شمال المملكة إن الغاية الأساسية من إعادة هيكلة القوات المسلحة الأردنية تتمثل في ضمان أداء واجبها بكل احتراف في مواجهة الإرهاب بكل أشكاله وهذا يحتاج إلى قوات مرنة ورشيقة وقادرة على الحركة والضرب بقوة وبسرعة واحتراف.

وأكد فريحات أن "داعش" الاسم الكبير والمروع سيكون بعون الله كابوسا منتهيا وزائلا وهو الآن محاصر في العراق وسوريا.

وأوضح أن إعادة هيكلة جميع صنوف القوات المسلحة هي تصحيح وتصويب لما هو قائم.