النجاح - أعربت حماس عن مخاوفها من استغلال الاحتلال الإسرائيلي لتصريحات وزير الخارجية السعودي "عادل الجبير" التي وصفتها بانَّها تُحرض على الحركة، لارتكاب المزيد من الانتهاكات والجرائم بحق الفلسطينيين وبحق القدس والمسجد الأقصى المبارك.

 

وعبرت حركة حماس عن بالغ أسفها واستهجانها لما صدر عن الجبير، معتبرة أنَّ هذه التصريحات "غريبة على مواقف المملكة العربية السعودية التي اتسمت بدعم قضية الشعب الفلسطيني وحقه في النضال".

 

وقال بيان صادر عن حركة حماس: "إنَّ هذه التصريحات تمثل صدمة لشعبنا الفلسطيني وأمتنا العربية والإسلامية التي تعتبر القضية الفلسطينية قضيتها المركزية، وتنظر إلى حركة حماس باعتبارها حركة مقاومة مشروعة ضد الاحتلال الإسرائيلي الذي يمثل العدو المركزي للأمتين العربية والإسلامية، خاصة أن حماس وقوى المقاومة الفلسطينية تدافع عن أرض الإسراء والمعراج وأولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين".

 

وأعربت حماس عن مخاوفها من استغلال الاحتلال الإسرائيلي مثل هذه التصريحات لارتكاب المزيد من الانتهاكات والجرائم بحق الفلسطينيين وبحق القدس والمسجد الأقصى المبارك.

 

وأضافت: "أنَّ تصريحات الوزير الجبير مخالفة للقوانين الدوليَّة والمواقف العربية والإسلامية المعهودة التي تؤكد على حق شعبنا في المقاومة والنضال لتحرير أرضه ومقدساته".

 

ودعت حماس الأشقاء في المملكة العربية السعودية إلى وقف هذه التصريحات التي تسيء للمملكة ولمواقفها تجاه قضية الشعب الفلسطيني وحقوقه المشروعة.